حرف العين

تفسير حلم عالم دين في المنام

تفسير حلم عالم دين في المنام

تفسير حلم عالم دين في المنام للنابلسي :

هو في المنام فهو بشارة له يعلو القدر والثناء الجميل، والعمل بما يعمل،

ورؤية العلماء زيادة في علم الرائي لأنهم نصحاء الله في أرضه، وكذلك الحكماء

زيادة في الوعظ، ورؤية الصالحين صلاح في الدين.ومن رأى أنه فقيه يؤخذ عنه وليس هو،

كذلك فيبتلى ببلية.ومن رأى أحد العلماء المتقدمين في موضع،

فإن الله تعالى يفرج عن أهل ذلك الموضع ما هم فيه من هم وشدة وقحط.

تفسير حلم عالم دين في المنام لابن سيرين

تفسير حلم عالم دين في المنام لابن شاهين

تفسير حلم عالم دين في المنام

رؤية الشيخ أو رجل الدين في المنام له دلالات عديدة ومختلفة

منها ما يدل على الحكمة أو يدل على الصبر أو يدل على القضاء والعلم،

كذلك ترمز رؤية شيخ الدين إلى صالح الأعمال والطاعات التي يؤديها الرائي.

كذلك تدل رؤية الشيخ في المنام على السلطان او الحاكم ويدل على الخير

والجاه الذي يصيبه الرائي.

من رأى في المنام أن شيخاً يكلمه أو يخاطبه في المنام فهذا تنبيه وإنذار

للرائي بضرورة ترك المعاصي والذنوب، وقيل أن كلام الشيخ رسالة من الله

تبارك وتعالى للعبد، فإن رأى الرائي شيخاً يرتدي ثيابا ناصعة البياض فهذا

ملك كريم حقاً، وإن كان الشيخ ذو لحية كثيفة وبيضاء اللون فهذا ربما يكون نبياً.

من رأى في المنام أن شيخاً يسقيه ماءً فدلالة ذلك على المنزلة العظيمة

والعالية للرائي، وإما إن رأى أنه اعطاه شيئاً من الخمر دلّ لك على الأجر

الذي يصيبه الرائي نتيجة أداءه لأعمال مختلفة, إن أعطاه الشيخ لبناً دلّ ذلك على

صفاء القلب وحسن الجزاء وحسن العمل.

من رأى في منامه أنه يُقبل شيخاً فهو دلالة حسن السمعة والسيرة

الطيبة للرائي بين الناس وهو حفظ من السوء والشر الذي قد يلاقيه الرائي.

إذا رأت المرأة أنها تقبل يد شيخ دلّ ذلك على حسن المرأة وسيرتها الحسنة،

ومن رأى في منامها أنها تزوجت شيخاً دلّ ذلك على المال والعلم الذي تصيبه صاحبة الرؤيا.

من رأى في المنام وجود شيخ دين نائم فتعبيره على ضمير صاحب الرؤيا.

من رأى في منامه ان شيخ الدين قد عاد شاباً فتياً دلّ ذلك على خير الرائي وزيادة ماله وزيادة قوته.

كذلك تدل رؤية شيخ الدين في المنام على البشرى والسرور الذي يصيب الرائي وأهله،

كذلك تدلل رؤية شيخ الدين في المنام على طول العمر وحسن العمل.

ولمعرفة المزيد من تفسير الاحلام الاخرى اضغط هنا

تعليق واحد

اترك تعليقك